سبتمبر 21, 2020

MLT Group

تبحث عن الغريب في عالمك ونحن اختصرناه في عالمنا

نيمار يعترف …”تصرفي أحمق” وساتحمل عواقب ما فعلت

شارك على

اعترف لاعب باريس سان جيرمان نيمار، أنه “تصرفت كالأحمق” بنيله بطاقة حمراء في الثواني الأخيرة من “كلاسيكو” الدوري الفرنسي .

وخسر باريس سان جرمان للمرة الثانية على التوالي الأحد، أمام غريمه مرسيليا 1-0 في ثالث جولة من الدوري الفرنسي.

وشهد الكلاسيكو الفرنسي توترا كبيرا بين لاعبي الفريقين، أرغم الحكم على إشهار البطاقة الصفراء 5 مرات في الشوط الأول، و9 في الثاني.

وسرعان ما تصاعد الخلاف بين الثنائي الأرجنتيني داريو بينيديتو وباريديس إلى شجار شامل بين لاعبي باريس سان جيرمان ومرسيليا.

وضرب النجم البرازيلي البرازيلي لاعب أولمبيك مارسيليا جونزاليس على مؤخرة رأسه

وتبادل كورزاوا وجوردان أمافي الضربات أيضًا، ليتدخل الحكم ويشهر 5 بطاقات حمراء.

خرج نيمار من الملعب مصفقًا للحكم بسخرية كبيرة وباعتراضات وغضب واضح، فاتهم لاعب أولمبيك مارسيليا بتوجيه كلمات عنصرية.

وبحسب مشاهد بثتها شبكة “تيليفوت” قال نيمار للحكم الرابع : “انظروا إلى العنصري! لهذا ضربته!

وغرد لاحقا على تويتر: “أسفي الوحيد عدم ضرب هذا الأحمق في وجهه”.

نيمار يعترف..

وفي منشور للبرازيلي على إنستغرام الاثنين: “لقد تمردت وعوقبت بالبطاقة الحمراء لأني أردت ضرب شخص أساء إلي.

وتابع اعتقدت أنه ليس بإمكاني المغادرة من دون القيام بشيء.

أدركت أن المسؤولين لن يفعلوا أي شيء، لم يلاحظوا الإهانة العنصرية.

وتابع نيمار: “في رياضتنا، الإهانات، الشتائم جزء من اللعبة.

في النزاع لا يمكنك أن تكون رقيقا أتفهم هذا الرجل (ألفارو غونزاليس)، كل شيء جزء من اللعبة، لكن العنصرية والتعصب غير مقبولين”.

واضاف: “هل كان يتوجب علي أن أتجاهل ذلك (الإهانة)؟

لا أعرف .. بعد اليوم، وبهدوء، أقول نعم، لكن خلال ما حصل في اللقاء، طالبت ورفاقي من الحكام المساعدة وتم تجاهلنا.

أقر نيمار الاثنين بأنه سيقبل العقوبة التي من المتوقع أن تكشفها لجنة الانضباط في رابطة الدوري الأربعاء.

مضيفا ” أقبل عقابي لأنه كان يتوجب علي أن أتبع طريق كرة القدم النظيفة.

وأضاف “آمل من ناحية أخرى أن يعاقب الجاني أيضا”.

ورأى أن “العنصرية موجودة لكن علينا أن نوقفها. لا مزيد (من العنصرية). كفى!”.

وأضاف: “كان الرجل أحمق (ألفارو غونزاليس).

لقد تصرفت أيضا مثل الأحمق لأني سمحت له بأن يورطني في ذلك”.

يذكر أن هذه الخسارة هي الثالثة ل باريس سان جيرمان بعد أن خسر في نهائي دوري الأبطال أمام بايرن ميونيخ الألماني.